بديل ـ الرباط

أفاد مواطن مغربي من مدينة سيدي يحيى الغرب بأن فاتورة كهرباء نقلت صاحبها إلى المستشفى، بعد أن تفاجأ بقيمتها البالغة 3000 درهم.

وكشف المواطن، خلال تدخل له أمام البرلمان، يوم السبت فاتح نونبر، عن فاتورتين خياليتين، توصل بهما موظف يتقاضى راتبا شهريا، بقيمة 2000 درهم، تلزمه الأولى الخاصة بالماء بأداء لمبلغ 1800 درهم، فيما الفاتورة الثانية الخاصة بالكهرباء تلزمه بأداء 1000 درهم.

وهاجم المواطن رئيس الحكومة والوزراء الذين يعيشون مجانا بحسبه على نفقة المواطنين، مشيرا إلى أن ساكنة سيدي يحى الغرب قطعت الطريق العمومي لمدة خمس ساعات احتجاجا على غلاء فواتير الماء والكهرباء.

الصورة من الأرشيف