بديل ــ الرباط

كشفت مصادر جيدة الاطلاع، أن المصالح الأمنية بمدينة طانطان، بدأت في اتخاذ إجراءات أمنية مشددة، من خلال فرض مراقبة صارمة على وثائق وجوازات سفر كل السياح الذين يستقلون العربات المخصصة للسباقات إلى جانب الدراجات النارية.

 و شوهد، صبيحة أول أمس،  طابور من سيارات  السياح يصطف  أمام السد القضائي، الذي شهد عملية تصوير شرطيين تابعين للمصلحة الإقليمية وهما يساومان أحد السياح، بحسب ما أوردته يومية الأخبار في عددها ليوم الخميس 15 يناير.

وأكدت المصادر ذاتها، أن هذه الإجراءات جاءت بعد الانتقادات الواسعة التي وجهت لهذه المصالح، من خلال عدم التدقيق في وثائق هؤلاء السياح كما بدا ذلك في الشريط «الفضائحي»، أو ما بات يعرف بقضية السائح الإسباني«كوستافو».