بديل ــ عمر إيزم

قضت المحكمة الابتدائية بالقنيطرة اليوم الاربعاء 24 دجنبر، بالحكم بالسجن في حق أحد عشر طالبا من جامعة ابن طفيل بالقنيطرة، اعتقلوا منذ شهر نونبر الماضي إثر احتجاجات طلابية على الزيادة في أسعار النقل الخاصة بالطلبة، مما أجج غليانا في أوساط رفاقهم فور النطق بالحكم.

 وأكد محمد حداش، المحامي بهيئة دفاع الطلبة، أن الأحكام جاءت كالتالي: السجن النافذ لمدة 10 أشهر الطالب ابراهيم خدي، و الحكم بالسجن النافذ 4 أشهر على الطالب زكرياء الرقاص، وشهران سجنا نافذا لكل من رشيد الزياري، زكرياء الحرشاوي وادريس الحديوي وهم الطلبة الخمسة الذين توبعوا في حالة اعتقال، بينما قضت بشهرين سجنا موقوفة التنفيذ على ستة آخرين من زملائهم تمت متابعتهم في نفس الملف وفي حالة سراح مؤقت.

وأفادت مصادر أن الطلبة المعتقلين والمتابعين في حالة سراح، امتنعوا عن حضور جلسة المحاكمة التي قاطعتها هيئة الدفاع كما قاطعها طلبة جامعة ابن طفيل.

وأكدت مصادر طلابية أن طلبة جامعة ابن طفيل يعتزمون تنظيم وقفة احتجاجية بالجامعة لـ"التنديد بهذه الأحكام " التي اعتبروها "قاسية" في حق رفاقهم.