بديل ــ الرباط

احتج الألاف من ساكنة كلميم، يوم السبت 07 مارس، أمام مقر بلدية المدينة للمطالبة بـ"تحكيم ملكي حاسم ومحاربة الفساد ورد الإعتبار لساكنة المنطقة"، وسط إنزال أمني كثيف.

وعرفت الوقفة الإحتجاجية، التي دعت لها تنسيقية "مكونات ساكنة كلميم واد نون"، ترديد العديد من الشعارات القوية، من قبيل :"يا ملك الفقراء ... أنقذنا من الشفارة" و " كلمي محرة حرة ... والفساد برا برا".

وحسب ما تداولته مصادر إعلامية محلية، فإن الوقفة تعرضت للمنع من أمام الباب الرئيسي لبلدية كلميم، قبل ان يتم تنظيمها بمكان قريب منه، كما منعت السلطات العديد من ساكنة كلميم والقرى المجاورة من الوصول إلى مكان الوقفة الإحتجاجية، حسب نفس المصادر.

وتعرف مدينة كلميم، في الآونة االأخيرة، غليانا شعبيا غير مسبوق، احتجاجا على ما وصفته هيئات حقوقية وسياسية و نقابية، في العديد من المناسبات بـ" الفساد وتبذير المال العام الذي ينهجه الإتحاد عبد الوهاب بالفقيه رئيس المجلس البلدي للمدينة".