بديل ـ الرباط

خاض عمال بمطاحن "أم الربيع" بخنيفرة، اعتصاما من أمام الشركة التي يشتغلون بها في أول أيام عيد الأضحى احتجاجا على ما أسموه "تماطلا و تأخيرا في صرف أجورهم المشروعة".

وحسب مصادر من مدينة خنيفرة، فإن المحتجين يشتكون منذ مدة من انعدام التغطية الصحية، و و استمرار الشركة في تخفيض الأجور بتقليص عدد ساعات العمل، مما يؤدي إلى انخفاض الأجرة الشهرية.

و استنكر المحتجون "تواطؤ السلطات مع الباطرونا"، الذي تسبب في إهمال ملفهم المطلبي، و تجاهله رغم كل المحاولات الفاشلة في المطالبة بالحقوق.

وقال أحد المحتجين أنهم حاولوا في كثير من الأحيان  إخبار مفتش الشغل و السلطات، بما يتعرضون له من مضايقات، لكن دون جدوى و دون رد فعل ملموس.