بديل ـ الرباط

قام رئيس جماعة بني جرفط ، محمد المهدي الصروخ، بتوجيه لكمة قوية إلى محمد المودن، المستشار الجماعي وعضو المكتب الإقليمي "للعدالة والتنمية" بالعرائش، أدخلته في غيبوبة لحوالي نصف ساعة.

وقد وقع هذا الحادث في بداية أشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر، الأربعاء الماضي، حين انتقد مستشار البيجيدي طريقة جدولة الأعمال وانعقاد الجلسة في يوم إضراب " مما حال دون حضور عدد من ممثلي المصالح الخارجية"، وهو ما أغضب الرئيس "الاستقلالي"، بحسب ما أوردته يومية " المساء" في عددها ليومية السبت و الأحد 1 و2 نونبر.

وقال المستشار المعتدى عليه إن " الرئيس قام من مكانه حيث كان يبعد عليه بستة أمتار، ووجه له لكمة قوية في الصدغ، مما أدخلني في غيبوبة وعندما استفقت وجدت المستشارين يرشونني بالماء".

وقد قام المودن، بعد حصوله على شهادة طبية تؤكد تعرضه للضرب، بتسجيل شكاية لدى النيابة العامة ضد المسؤول "الاستقلالي".