قال هشام الحمداني، القيادي المحلي لحزب " الحركة الشعبية" بمدينة سيدي سليمان، إن عشرين مستشارا جماعيا بنفس المدينة، ومن جميع الأحزاب السياسية، قرروا التوجه، يوم الأربعاء 16 نونبر الجاري، إلى استئنافية تطوان، للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية، التي ستنظم، عند الساعة التاسعة صباحا أمام باب نفس المحكمة، بتزامن مع عملية البث في ملف القاضي الهيني، لولوج قطاع المحاماة.

وأكد الحمداني وجود تذمر منقطع النظير وسط جميع مكونات المجلس، أغلبية ومعارضة، ووسط قسم واسع من ساكنة المدينة، مؤكدا أن الهيني تعرض لحكرة لا مثيل لها بحسبه.

وعلم الموقع أن قافلة حقوقية ستنطلق نحو نفس المدينة من مدينة العرائش وقافلة أخرى من مدينة الحسيمة، إضافة إلى قوافل أخرى قادمة من أكثر من مدينة وقرية.