أكد مصدر مقرب، أن المحكمة الإبتدائية بمراكش أصدرت يوم الجمعة 11 شتنبر، حكما قضائيا في حق الزميلين كمال قروع رئيس تحرير جريدة "هبة برس"، ومديرها العام الزميل محمد لكبير، يقضي بإدانتهما بعشرة أشهر حبسا نافذا و 20 مليون سنتيم كغرامة في حق كل منهما، بتهمة "السب والقذف". 

وقال امحمد الكبير، في تدوينة على صفحته الإجتماعية، "إن القضية التي حكمنا بها غيابيا هي شكاية والي مراكش حول مقال لمدير النشر الزميل كمال قروع ولأسباب عائلية لم يحضر الأخير للجلسة"، مؤكدا أنه تم استئناف الحكم صباح الثلاثاء 15 شتنبر.

وعبر المكتب الجهوي لـ"النقابة الديمقراطية للصحافة المغربية"، بجهة طنجة تطوان الحسيمة عن قلقه و استغرابه الشديدين من هذا الحكم.

وأكد ذات التنظيم عبر بيان له اطلع عليه "بديل"، عن "مساندته ودعمه وتضامنه المطلق واللامشروط مع منبر هبة بريس ومطالبة بضرورة إلغاء منطوق الحكم الذي صدر عن ابتدائية مراكش ضد الزميلين كمال قروع وامحمد لكبير".

كما دعا ذات البيان " كافة أطياف المجتمع المغربي والهيآت الإعلامية إلى التعبير عن رفضهم لأي سياسة تسعى للنيل من السلطة الرابعة أو الإجهاز على المكتسبات التي تحققت بعد مخاض طويل من التضحيات الجسام، بغية تعزيز مكانة بلادنا والدفع بها إلى اللحاق بركب الدول المتقدمة وتحصين كرامة الوطن والمواطن معا".