بديل ـ الرباط

قضت المحكمة الإبتدائية بالحسيمة، مساء الثلاثاء 8 أبريل، بالسجن النافذ لمدة عشرة أشهر في حق محمد أعراص، رئيس فرع جمعية المعطلين بالجماعة القروية الرواضي بالحسيمة، بعد مؤاخذته بتهمة "خيانة الأمانة".
خيوط القضية تعود إلى أربع سنوات خلت، حين اتهم أعراص بسرقة مكتبة كان يشرف عليها، قبل ان يطوى الملف نهائيا، لكن رئيس الجماعة القروية للرواضي فريد الأشقر، سيعيد الملف إلى الواجهة من خلال شكاية تقدمها بها لدرك المنطقة، قبل اعتقال أعراص يوم الثلاثاء 25 مارس الماضي من طرف الدرك الملكي.
زملاء أعراص اعتبروا، في بيان أصدروه بهذه المناسبة متابعة زميلهم بالأمر "السخيف"، مشيرين إلى أن المشكل الحقيقي الذي اعتقل بسببه له علاقة بأنشطته النضالية، عبر تنظيم اعتصامات ووقفات احتجاجية مما أغضب السلطات المحلية ورئيس المجلس الجماعي واعتباره "عنصرا مشوشا" يجب التخلص منه .