بديل- الرباط

أفادت مصادر مطلعة أن مريم بنصالح، رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، قد طوت خلافها مع مولاي حفيظ العلمي، وزير التجارة والصناعة والاستثمار والاقتصاد والرقمي، نهاية الأسبوع الماضي.

ونقلت "المساء" في عددها ليوم غد الثلاثاء 22 أبريل، عن مصادرها ، أن الصلح بين رئيسة الباطرونا، ومولاي حفيظ العلمي، تم بفيلا الديبلوماسي مولاي إدريس العلوي، في إطار لقاء عمل حضرته اللجنة التي كانت مرافقة للموكب الملكي خلال الزيارة الأخيرة لعدد من الدول الإفريقية، والتي ضمت عددا من المسؤولين والشخصيات الوازنة المشرف على تتبع المشاريع الملكية.

وأضافت "المساء" أن عشاء العمل حضره عدد من المسؤولين الحكوميين من بينهم الحسين الوردي، وزير الصحة، ولحسن الحداد وزير السياحة، و محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية، إلى جانب صلاح الدين مزورا، وزير الشؤون الخارجية والتعاون.