علم "بديل"، من مصادر حقوقية، أن عددا من الأشخاص هاجموا صباح يوم الجمعة 4 شتنبر مكتبا للتصويت، قبل أن يقوم بعضهم بتكسير صندوق الإقتراع، بالدائرة 3 بدوار القسامة جماعة الجعافرة قيادة أولاد تميم، بإقليم الرحامنة.

وحسب المعطيات التي حصل عليها الموقع، فقد نشب عراك عنيف بين أنصار حزب "الاستقلال" وأنصار حزب "الأصالة والمعاصرة"، بعد اكتشاف أتباع "الميزان" بأن 3 مواطنات، ولجن صباحا إلى مكتب الاقتراع من اجل التصويت، كانت أسماؤهن مدرجة في اللائحة التي تسلمها حزب "الاستقلال" من العمالة، لكن أسماؤهن غير مدرجة في لائحة مكتب الاقتراع، حيث أبلغهم المشرف على المكتب بتعذر التصويت.

وأكدت المصادر ذاتها أن الأمر خلق شنآنا بين أتباع الأحزاب المتنافسة بذات الدائرة قبل أن يتم اقتحام مركز التصويت وتكسير صندوق الإقتراع مع بداية التصويت.

من جهتها أوضحت السلطات المحلية، أنه ضمانا لسيرورة عملية التصويت، على استبدال صندوق الاقتراع، حيث فتحت عملية التصويت أمام الناخبين حوالي الساعة 9 و5 دقائق، هذا وتجري الأبحاث حاليا لتوقيف المشتبه فيهم وتقديمهم أمام العدالة.