بديل ـ الرابط

بعد أن كذب داخل البرلمان بزعمه أن آخر معاش لا يقل عن ألف درهم، فضحت مواطنة عجوز تبلغ من العمر 90 سنة رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران حين كشفت في رسالة وجهتها له عن معاشها الشهري المحصور في 176 درهم.

الطريف، بحسب يومية "الأخبار" في عددها ليوم الاثنين 9 يونيو، أن العجوز تنازلت للحكومة عن هذا المعاش، معتبرة إياه صدقة جارية تلقى بها الله، وجاء في رسالتها: "أقف أمامكم سيدي رئيس الحكومة المحترم من أجل التنازل عن راتبي الشهري المقدر بـ176 درهما، لفائدة حكومتكم الموقرة والتخلص منه نهائيا حتى لا يبقى اسمي مدرجا بالصندوق المغربي للتقاعد.

وبحسب "الأخبار" فإن السيدة العجوز فقيرة، كما تشير في رسالتها، "مقصوصة الجناحين"، فاقدة البصر، كريمة النفس، مخلصة لثوابث الأمة".

الصورة من الأرشيف