بديل ـ ليلى الشافعي

رفض عبد الله باها، وزير الدولة في حكومة عبد الإله بنكيران، حمل مُؤتمرة، مساء السبت 08 غشت، خلال المؤتمر الوطني لحركة "التوحيد والإصلاح" لعلم أسود عليه عبارة بالخط الأبيض: "لا إله إلا الله محمد رسول الله".

وتدخل باها عن طريق أحد المؤتمرين الذي طلب منه سحب العلم من المؤتمرة وهو ما استجابت له على الفور المعنية، بعد أن أدركت أن الامر قادم من قيادة حزبها.

يشار إلى ان عبد الله باها لحد الساعة لا يعرف الشعب المغربي مهمته داخل الحكومة، كما ان منصبه غير محدد في الدستور، ما يجعل المحللين يعتبرونه موظفا شبحا.

إلى ذلك، اعتبر محمد الحمداوي، رئيس "حركة التوحيد واﻹصلاح" المنتهية ولايته، المرحلة التي تمر منها عدد من شعوب العالم مرحلة "صحوة اسلامية" مشيرا إلى ان هذه الصحوة هي نوع من التصالح مع الفطرة البشرية.

وهاجم الحمداوي  الأقليات التي تهاجم الإسلام، مشيدا بالمقاومة الفلسطينية، منتقدا من جهة أخرى خصوم المغرب في الصحراء.