في سياق ردود الأفعال التي خلفها حفل المغنية العالمية جنيفير لوبيز، بمهرجان موازين والذي تم نقله على القناة الثانية يوم الجمعة 29 ماي، دعت "الشبيبة الإستقلالية" إلى الإحتجاج أمام مقر القناة الثانية بالدار البيضاء، تحث شعار "لا لاستهداف قيم أمتنا"، وذلك يوم الثلاثاء 02 يونيو المقبل.

وفي تصريح لموقع "بديل.أنفو"، قال عمر عباسي، الكاتب العام لـ "الشبيبة الإستقلالية": "إن الدواعي التي دفعتهم إلى الإحتجاج هي إقدام القناة الثانية على نقل العرض الإباحي "، وعن موقفه من مهرجان موازين قال عباسي:"لا تعليق.."

وحول ما إذا كان الإحتجاج الذي دعت إليه "الشبية الإستقلالية" يشمل حفل جنيفير، قال الكاتب العام لـ"الشبيبة الإستقلالية،" إن مشكلنا مع النقل التلفزي حنا مشغلناش فجنيفر الله يعونها".

وأضاف عباسي " أنهم يحملون المسؤولية للقناة والحكومة لكون وزارة الإتصال فشلت في تدبير العلاقة مع قنوات القطب العمومي ولا تأثير لها (الوزارة) عليه"

وفي نفس السياق أكد عباسي، أنهم يطالبون بـ"إفتحاص مالي لهذه القناة (دوزيم) ويجب عليها مراعاة أخلاق المغاربة ومشاعرهم وقيمهم الدينية والوطنية".

وكانت جنيفير لوبيز، قد ظهرت في السهرة الإفتتاحية لمهرجان موازين في نسخة سنة 2015، والتي تم نقلها على القناة الثانية "دوزيم" (ظهرت) بملابس فاضحة، وإيحاءات جنسية أثارت غضب المغاربة وخلفت ردود أفعال من مختلف الفئات.