تجرى في هذه الأثناء من يوم الثلاثاء 5 يناير، محاكمة قاضية الرأي، آمال حماني من طرف المجلس الأعلى للقضاء برئاسة وزير العدل والحريات مصطفى الرميد.

وحسب ما نقله لـ"بديل" مصدر قضائي، " فإن هيئة الدفاع التي سجلت ترافعها إلى جانب القاضية حماني تزيد عن مائتين وستين قاضية وقاض".

قضاة

وأضاف ذات المصدر، أنه من بين أعضاء هيئة الدفاع التي رافقت القاضية حماني، هناك القاضية رشيدة أحفوض، رئيسة "الجمعية المغربية للقضاة "، ورئيس نادي قضاة المغرب، عبد اللطيف الشنتوف، وأعضاء النادي، القاضي عبد الله الكرجي، والقاضي مصطفى العضراوي، والقاضي هشام العماري، والقاضية سهام بنمسعود، والقاضي أنس سعدون وازيد، إضافة للقاضي محمد الهيني الذي حضر لمقر المحكمة لإعلان تضامنه مع زميلته قبل أن يغادر إلى مقر عمله بالقنيطرة.

قضاة2

وحسب نفس المصدر فإن جلسة محاكمة القاضية أمال حماني، لازالت جارية لحدود كتابة هذه الأسطر، بعد أن أحالها وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، على المتابعة أمام المجلس الأعلى للقضاء إثر نشرها لتدوينة تعبر فيها عن رأيها من مشاريع السلطة القضائية المعروضة أمام البرلمان.

قضاة3