أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" قبل قليل من يوم الإثنين 28 شتنبر أن بعثاتها العلمية اكتشفت أدلة على وجود مياه سائلة على كوكب المريخ.

وأضافت الوكالة أن هناك دلائل على وجود أراض منحدرة على الكوكب الأحمر، كما أن العلماء لاحظوا لأول مرة عام 2010 معالم داكنة بعرض 5 أمتار وطول أكثر من 100 متر.

وبتحليل هذه المعالم، وجدت شرائط تتكون من أملاح معدنية يمكنها امتصاص الماء بسهولة، وأن تدفق المياه هو السبب على الأرجح في ظهورها.

ومنذ سنوات، عرف عن كوكب المريخ وجود ثلوج على سطحه الأحمر بالإضافة إلى اكتشاف ندوب طبوغرافية تحمل بصمات تدفق الماء، ولكن البحث الأخير يمنح أدلة دامغة على وجود مستمر لتدفق الماء على المريخ.


ناسا

ناسا1

ناسا2

ناسا3