بديل ـ ياسر أريون

يعرف حي بوعلام بمدينة سيدي إفني في هذه الأثناء (الجمعة 07 نونبر)، ما وصفها مصدر محلي بـ"المناوشات" بين العديد من المتظاهرين وبعض أفراد قوات الأمن.

وتجري الأحداث على خلفية تنظيم مجموعة من الشباب بالمدينة لتظاهرة رفعت فيها شعارات مناوئة للوحدة الترابية للمغرب.

وعرفت التظاهرة إشعال بعض الحرائق في الأزقة والأحياء، بعدما حاول أفراد الشرطة تفريق التظاهرة، التي نظمت دون سابق إنذار أو إخبار، ولم يعرف لحدود كتابة هذه الأسطر وقوع إصابات في صفوف الطرفين أم لا.