بديل - الرباط

عُثر يوم الثلاثاء 07 أكتوبر على جثة دبلوماسي مغربي، مكلف بالشؤون القنصلية بسفارة المملكة ببريتوريا في شقته التي  كان يعيش فيها وحيدا بحي "مونيمونت بارك" بالعاصمة بريتوريا، بحسب ماقالت الممثلية الدبلوماسية المغربية بعاصمة جنوب إفريقيا، من دون الإدلاء بأية تفاصيل إضافية حول هذه الجريمة التي يكتنفها الغموض.

ورجح المصدر ذاته، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية المغربية، مقتل الدبلوماسي، مشيرا إلى أن حيثيات هذه الجريمة الغامضة لم يتم تحديدها بعد.
وباشرت السلطات الجنوب إفريقية، على الفور، فتح تحقيق للكشف عن ملابسات الجريمة.