علم "بديل" أن عددا من المعطلين المكفوفين يهددون في هذه الأثناء من عشية الأربعاء 16 شتنبر، بإضرام النار في أنفسهم أمام قبة البرلمان بالعاصمة الرباط.

وقامت السلطات العمومية بتطويق المكان، كما أغلق جميع الممرات المؤدية للمعطلين المكفوفين الذي صبوا كميات من البنزين على أجسادهم ويهددون بإضرام النار في أية لحظة.

وتسود حالة من الإستنفار الأمني، وسط حضور فرق الوقاية التي ترابط بعين المكان للتدخل قبل تنفيذ المعطلين المكفوفين لتهديداتهم.

ومنعت العناصر الأمنية،بقية المعطلين من الإقتراب من المعطلين المكفوفين، من أجل التضامن معهم.

وكان المعطلون المكفوفون قد هددوا باتخاذ خطوات نضالية تصعيدية، بعد أن تعرضوا للتعنيف خلال احتجاجهم أمام منزل رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران.