بديل - الرباط

كشف مصدر قضائي بطانطان، اليوم الأحد (30 نونبر )، لـ"بديل" عن "اقتحام المتضروين من السيول المطرية بطانطان، لحي سكني خالي (ليراك)، من أجل الإيواء، مما دفع قوات من عناصر الشرطة والقوات المساعدة، إلى التدخل من أجل إخلائهم من الحي السكني".

وأضاف المصدر، أن قوات الأمن، أبلغت المقتحمين للحي، وأشعرتهم بضرورة الإخلاء، وهو ما رفضته العائلات، مما اضطر قوات الأمن الى  التدخل وتحرير الحي.

وحسب تصريح ناشطين إعلاميين من المدينة، لـ"بديل"، فولوج ساكنة كل من حي "النهضة"، و"الشيخ محمد عبداتي"، و"محمد لغظف"، جاء بعد "تسبب السيول المطرية التي عرفتها المدينة، بسقوط منازلهم وأسقفها. مما اضظرهم إلى اقتحام حي سكني مجهز وخالي، منذ ما يزيد عن 8 سنوات".

واستنكر المحفوظ، وهو أحد المتضررين من الضحايا، ما وصفه بـ "العنف" الذي تدخلت به عناصر الشرطة والقوات المساعدة لإخلاء العائلات الصحراوية المتضررة من الفيضانات.