تعرض بعض المعطلين المكفوفين لاصابات متفاوتة الخطورة، يوم الثلاثاء 12 يناير الجاري، على إثر تدخل السلطات الأمنية لثنيهم عن التوجه صوب الباب الخلفي لمجلس النواب.

معطلين4معطلين

وحسب ما عاينه "بديل"، فقد أصيب أحد المكفوفين المعطلين بعد اصطدامه بسيارة كانت تسير في الإتجاه الممنوع أمام البوابة الثانية لمحطة القطار الرباط المدينة، واتهم زملاء "الضحية"، الأمن بالتسبب في هذا الحادث بعد مطاردته لهم ودفعهم مما أدى إلى صدم السيارة لأحدهم.

معطلين6معطلين1

وفي هذا السياق، قال عبد الصادق الساهي، عضو "التنسيقية الوطنية للمكفوفين حاملي الشواهد بالمغرب":" إنه خلال مطاردة السلطات الأمنية إثر تدخلها باستعمال القوة لتفريقهم صدمت السيارة التي كانت تسير في ممر ممنوع زميلهم مما أدى إلى إصابته بجروح لم يحدد مدى خطورتها، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاجات اللازمة".

معطلين7معطلين5

وأضاف ذات المتحدث في تصريح لـ"بديل"، أنهم كانوا ينوون التوجه بشكل سلمي صوب بوابة البرلمان للتعبير عن مطالبهم المتمثلة في المطالبة بالتشغيل وتمكينهم من بطاقة ذوي الاحتياجات الخاصة والتغطية الصحية، لكنهم تفاجؤوا بالسلطات الأمنية وهي تمنعهم من مواصلة مسيرتهم قبل أن تعمد إلى استعمال القوة بعد اصرارهم على مواصلة السير، الأمر الذ خلف أصابات أخرى نقل بعضها إلى المستشفى".

معطلين74 معطلين75

من جهة أخرى، أفاد مصدر أمني، موقع "بديل" أن المعطلين المكفوفين وبعد معرفتهم بأن السيارة تسير في الإتجاه الممنوع   ارتمى أحدهم أمامها، فرفضوا (المكفوفون) نقله إلى المستشفى مباشرة بعد الحادثة من أجل استغلال ذلك في احتجاجاتهم.

معطلين2 معطلين3