أسقطت المحكمة الدستورية اليوم الإثنين 21 دجنبر، بالرباط، الصفة النيابية عن عدد من الرلمانيين، من بينهم الإتحادي السابق، طارق القباج، و المليونير حسن الدرهم.

وعلم "بديل"، أن قرار المحكمة، جاء بعد عرض رشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب لملفات عدد من البرلمانيين، على المحكمة الدستورية، بسبب الترحال السياسي، قبل أن تبُت المحكمة، في شأن كل من طارق القباج، المنشق عن حزب "الإتحاد الإشتراكي"، والملتحق بـ"البديل الديمقراطي"، وحسن الدرهم، الملتحق بحزب "التجمع الوطني للأحرار"، قادما من حزب "الوردة".

وشمل القرار أيضا، كلا من زين العابدين الحواص، الإستقلالي السابق، الذي ترشح في الإنتخابات باسم "البام"، ونبيل بلخياط، الذي ترشح باسم "التجمع الوطني للأحرار"، قادما إليه من حزب "الحركة الشعبية".

وفي نفس السياق، أبقت المحكمة على الإتحادين السابقين، عبد العالي دومو، ومحمد الحماني، على اعتبار أنهما طُردا من الحزب ولم يرحلا صوب حزب آخر.