بعد توقيف والي الحسيمة، علم "بديل" من مصادر أمنية أن عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحقق في هذه الأثناء من مساء الإثنين 31 غشت، مع الكاتب العام لولاية الحسيمة، بعد التحقيق مع مدير ديوان الوالي عند حدود الساعة الخامسة مساء.

وبحسب نفس المصادر فإن التحقيق ينصب حول استغلال مواطن لرخصة لممارسة رياضة "التجيسكي" كان الملك قد منحها لمواطن آخر.

ووفقا لذات المصادر  فإن والي الحسيمة سبق وأن ذكر بأن مدير ديوانه هو من قدم إليه وثائقا لتوقيعها ما يرجح أن يكون سقط في خطأ مهني.

وتفيد المصادر أن مدير الديوان هو من يقوم مقام الوالي اليوم. وكان الملك قد أوقف مدير التجهيز والمكتب الجهوي للاسثتمار.