تدخلت قوات الأمن بمدينة فاس، باستعمال القوة لتفريق وقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف بمدينة فاس، صباح الثلاثاء 27 أكتوبر، تزامنا مع عرض طلبة فاس المحكومين ابتدائيا بما مجموعه 111 سنة سجنا نافذا، على خلفية مقتل طالب منتمي لفصيل "التجديد الطلابي"، المقرب من حزب "العدالة والتنمية".

وحسب ما أفاد به مصدر من عين المكان موقع "بديل"، فقد فوجىء الطلبة الذين كانوا ينظمون الوقفة الاحتجاجية بتدخل عناصر الامن بشكل وصف بـ"القوي"، مما خلف بعض الاصابات في صفوف المحتجين.

وأضاف ذات المصدر، أنه لحدود الساعة لازالت المطاردات مستمرة لعدد من الطلبة بالشوارع والأزقة المجاورة لمحيط استئنافية فاس.

وجدير بالذكر، أنه سيتم عرض طلبة فاس المعتقلين، على خلفية مقتل الطالب عبدالرحيم الحسناوي اثر مواجهات طلابية السنة الماضية بين طلبة يساريين وطلبة منظمة "التجديد الطلابي"، الجناح الطلابي لحزب "العدالة والتنمية".