بديل ـ الرباط

يرتقب أن تغادر الأطر العليا التسعة المعتقلة، سجن سلا، مساء الثلاثاء 10 مارس، بعد أن قضت قبل قليل استئنافية الرباط في حقهم  بستة أشهر سجنا نافذا، بعد قضائهم لإحدى عشر شهرا.

وعمت أفراح كبيرة وسط القاعة وبمحيط المحكمة مباشرة بعد النطق بالحكم، وهتف الفارحون بشعارات تشيد بالحكم وتدين الحكومة، وتشكر هيئة الدفاع.

وآزرت الأطر العديد من الوجوه الإستقلالية أبرزها الناطق الرسمي باسم الحزب عادل بنحمزة ومدير ديوان شباط عبد الغني لحلو والقيادي عبد القادر الكيحل والكاتب العام للشبيبة الإستقلالية العباسي.

وكانت المحكمة الابتدائية بالرباط قد أصدرت قرارا يقضي بمتابعة المعتقلين التسعة بسنة وأربعة أشهر سجنا نافذا، وسنة موقوفة التنفيد لكل واحد منهم، بتهم تتعلق بعرقلة السير وتهديد سلامة المواطنين والتجمهر غير المرخص والإعتداء على رجال الأمن الخاص.

الصورة من عين المكان.