بديل ــ الرباط

أكد الحبيب حاجي، رئيس "جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان"، أن الناشط الحقوقي ورئيس فرع نفس الجمعية بمدينة العيون، الشافعي بنعبد الله، قد اعتقل صباح يوم الأربعاء 8 أبريل، بسبب لافتة.

واضاف حاجي، في تصريح لـ"بديل.أنفو"، أن الشافعي، "توصل باستدعاء من أجل الحضور لولاية أمن العيون، قبل أن يُفاجأ باعتقاله، بدعوى أنه هناك تعليمات تقضي بضرورة الإحتفاض به لدى مصالح الأمن".

وأوضح حاجي، أن اعتقال الشافعي جاء بعد "مهاجمة وحجز عناصر الأمن على لافتة تطالب برحيل والي الأمن، مع تحرير محضر في حق المواطن الذي قام بإلصاق اللافتة".

وكان الشافعي قد أكد في تصريح سابق لـ"بديل" أن والي أمن العيون مشتبه به في ارتكاب العديد من "الخروقات" الحقوقية علاوة على "فشله" في تدبير الأمن بالمدينة، في وقت يحظى فيه نائبه بتقدير كبير بين السكان والحقوقيين.بحسب مصادر حقوقية.

وأشار نفس المصدر إلى أنهم كجمعية راسلوا العديد من الجهات بخصوص خروقات والي الأمن ومُمارساته في المدينة دون تلقي جواب لحد الساعة، ما دفعهم إلى تعليق لافتة تطالب برحيله، غير أن السلطات قامت بحجزها.