بديل ــ الرباط

أفادت الجريدة الإلكترونية "هبة بريس"، يوم الاثنين 23 مارس، أن النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بعين السبع ـ الدار البيضاء، أمرت بوضع عادل قرموطي، أحد أعضاء هيئتها التحريرية، تحت تدابير الحراسة النظرية، بعد خضوعه خلال نفس اليوم لجلسة تحقيق على خلفية "مقال صحفي"، سبق وأن نشرته ذات الجريدة في وقت سابق على صفحاتها.

ونسبة إلى نفس الجريدة، فإن اعتقال القرموطي جاء على خلفية مقال تحت عنوان: " شرطي بتاوريرت يدخل لائحة المنتحرين داخل جهاز الأمن هل حان وقت إقالة ارميل ؟".

"هبة بريس"، أشارت إلى أن حقوقيين وفاعلين جمعويين من مدينة بوجدور، التي ينحدر منها المعني، قرروا تنظيم وقفة تضامنية معه، احتجاجا على اعتقاله.

يُذكر أن وزير الاتصال مصطفى الخلفي كان قد أكد التزام حكومتهم بعدم اعتقال الصحفيين المغاربة.