أعلنت وزارة الخارجية المغربية ضمن بيان لها قبل قليل من يوم السبت 3 أكتوبر، أن حصيلة الحجاج المغاربة الذين توفوا إثر حادث التدافع بمنى، وصلت إلى 19 قتيلا من بينهم 8 حالات كانت في عداد المفقودين.

وأكدت الوزارة أن الحجاج الذين سبق لها وأعلنت أنهم مفقودين قبل أن تتأكد وفاتهم هم :  نور الدين حديوي مؤذن مسجد الحسن الثاني ووالد عارضة الأزياء ليلى حديوي، السعدية رياض، فاطمة موطيب، المختار الاكحل، عتيقة زبير، العربي عزيز، فاطنة جيراني، فطيمة العزيزي.

واوضحت الوزارة أن عدد المفقودين هو 19، ويبقى عدد الجرحى محدودا في 8 مؤكدة أنهم لازالوا يتلقون العلاجات الضرورية.