أفادت مصادر مطلعة، أن ولاية أمن الرباط تعقد اليوم السبت 23 يناير الحالي، اجتماعا أمنيا على أعلى مستوى لتدارس كيفية التعاطي مع المسيرة الوطنية التي دعا إليها الأساتذة المتدربون، يوم الأحد 24 ينارير الجاري بالعاصمة الرباط.

وحسب ذات المصادر فإن هذا الاجتماع جاء بشكل طارئ بعد عزم الأساتذة المتدربين والهيئات المساندة لهذه المسيرة على تنظيمها وتوافد مجموعة منهم على العاصمة الرباط رغم التصريح الحكومي بمنع هذه المسيرة عقب الاجتماع الأسبوعي للحكومة خلال هذا الأسبوع.

وكان عدد كبير من الاساتذة المتدربين، تعرضوا لـ"مضايقات" تمثلت في منعهم من السفر صوب العاصمة الرباط للمشاركة في المسيرة الوطنية المرتقب تنظيمها صباح الأحد 24 يناير الجاري.