قضت المحكمة الابتدائية في مدينة فاس، مساء يوم الإثنين (14 دجنبر 2015)، ببراءة الزميل الصحفي في موقع "كود" عمر المزين، من تهمة "إهانة موظفين عموميين عبر نشر مكتوبات والمساس بشرفهم أو الاحترام الواجب لسلطتهم ونشر أخبار زائفة بسوء نية أثارت الفزع في نفوس المواطنين". طبقا للفصيلن 263 من القانون الجنائي و42 من قانون الصحافة.

يذكر أن متابعة الزميل الصحفي عمر المزين، جاءت على خلفية الشكاية التي تقدم بها رئيس المصلحة الولائية للشرطة بفاس، والذي اتهمه بما أسماه "فبركة ونشر مقالات من شأنها الإخلال بالنظام العام والمس بمصداقية مصالح المديرية العامة للأمن الوطني وجهودها الرامية إلى تحقيق الأمن والطمأنينة للمواطنين".