أمر قاضي التحقيق بمحكمة سطات، عشية الاثنين 4 ماي، بإيداع برلماني عن حزب ''الاستقلال''، السجن المحلي، عين علي مومن بسطات، ومتابعته في حالة اعتقال بتهم تتعلق بـ"المشاركة في السرقة الموصوفة".

وحدد القاضي يوم 14 ماي المقبل، كأولى جلسات محاكمة البرلماني عن دائرة مديونة، بعدما تم اعتقاله من طرف درك برشيد يوم السبت 3 ماي.

وكانت مذكرة بحث قد صدرت في حق البرلماني الإستقلالي، بسبب تهم بتورطه ضمن شبكة لسرقة الفيول الصناعي، رفقة أحد أبنائه الذي سبق للمحكمة أن أدانته.