(الصورة من الأرشيف)

اقتحم أربعون رجل تعليم قبل قليل من مساء الخميس 3 شتنبر، مقر الموارد البشرية التابع لوزارة التربية الوطنية الكائن قرب محطة "القامرة" في الرباط.

وتسود حالة من الفوضى وسط المقر، ويتداول المقتحمون في أفق هذه الخطوة بين مصر على البقاء هناك إلى غاية حل مشاكلهم، وبين من يريد لهذه الخطوة سقفا زمنيا معينا.

وتفيد المصادر أن المقتحمين يواجهون تهديدات من طرف مسؤولي المقر بكون تدخل أمني سيجري في حقهم عما قريب.

وعن مطالبهم قال أحد المقتحمين، إنهم ضحايا التنقيلات المزدوجة، حيث جرى تنقيل الزوج إلى مكان معين أو العكس صحيح بنقل الزوجة وترك الزوج ما خلف حالة من التذمر والإستياء وسط هؤلاء.