بديل ــ حفيظ قدوري

بعد طول انتظار، وبعد العديد من التطورات، استلمت عائلة مغني الراب المتوفي الحسين بالكيش، جثة ابنها، حيث تمت مراسيم تشييع جثمانه يومه الخميس 9 أبريل الجاري، بمقبرة سيدي امحمد بمنطقة الخميس أقديم، بالناظور.

وعرفت جنازة بالكيش، المعروف في الأوساط الفنية بـ"ريفينوكس"، حضورا كثيفا لعدد من الفعاليات الجمعوية، والفنية والحقوقية، فضلا عن عائلته، التي بدت متأثرة بالحادث.

وجدير بالذكر، أن الشاب إختفى عن الأنظار بتاريخ 02 مارس، قبل أن يتم إعلان العثور على جثته متحللة بغابة كوروكو يوم 22 مارس، حيث تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالناظور يوم الأحد ليتم تشريحها، بعد مرور أربعة أيام، أي يوم الخميس 26 مارس الجاري، لتباشر الجهات المختصة تحقيقاتها في الموضوع