بديل ـ عمر بندريس

قضت محكمة عُرفية بنواحي بني ملال بالحكم على مستشار جماعي، تابع لحزب "الإتحاد الإشتراكي" بإطعام 60 شخصا، بعد مؤاخذته بتهمة معارضته لمصالح قبيلته.

وجاء الحكم على ميمون العيساوي، وفقا لأسبوعية "المسار الصحفي"، من طرف "أمغار" وهو الشخص الذي ينطق بالحكم، بتحريض من خصومه السياسيين في الجماعة، بعد أن أبدى معارضته لعدد من مشاريع المجلس خاصة في مجال التعمير.

وصدر الحكم عن "محكمة أمغار"، وهي محاكم عرفية لازال العمل ساريا بها في عدد من الجماعات، حيث لا يستدعي الأمر حضور محامي للدفاع عن المتهم، ولا تكون مرافعات حيث أن الحاكم الجماعي يستمع للأطراف ويصدر حكمه.

وكانت وزارة العدل قد حركت مشروعا لإعادة النظر في هذه المحاكم لكن لم ير النور بعد.