بديل ـ الرباط

نُقل الطالب المعتقل المضرب عن الطعام، ياسين المسيح، إلى المركب الإستشفائي الجامعي بفاس مساء الأربعاء 17 شتنبر، بعد تدهور حالته الصحية، إثر إستمرار إضرابه عن الطعام لليوم 37 على التوالي.

و أفادت مصادر طلابية من فاس، أن وضع الطالب الصحي في تدهور مستمر خصوصا بعد تقيئه للدم و سقوطه مغمى من داخل سجن عين قادوس بفاس. مما عجل بنقله للمستشفى وسط حراسة أمنية مشددة.

و أضافت نفس المصادر أن حالة باقي المعتقلين المضربين عن الطعام "لا تبشر بالخير"، في ظل إصرارهم على الإستمرار في إضرابهم المفتوح عن الطعام.

يذكر أن ياسين المسيح تعرض لنفس النوبة، يوم تقديمه للمحاكمة الثلاثاء 16 شتنبر، بقبو المحكمة الإستئنافية بفاس.