بديل ـ وكالات

فجر مقاتلو حركة "طالبان"، 200 شاحنة تنقل مساعدات ووقود للقوات الأمريكية وقوات "حلف شمال الأطلسي"، التي تحتل "أفغانستان"، في هجوم يوم السبت 5 يوليو، قرب العاصمة الأفغانية "كابول"، بحسب الخبر الذي نشرته وكالة "رويترز" الدولية منذ قليل.

وأعلنت الداخلية الأفغانية في بيانٍ لها أن "عدد الناقلات المشتعلة لم يتضح بعد، لكن التقارير الأولية الواردة من الشرطة تفيد بأن نحو 200 ناقلة احترقت".
وتبنّت "طالبان" في بيانها المسؤولية عن الهجوم، مشيرةً إلى أن الصهاريج كانت تنقل الوقود لقوات الحلف الذي تقوده الولايات المتحدة في "أفغانستان".

وأشارت بعض وسائل الإعلام الأفغانية إلى أن مسلحين أطلقوا الصواريخ على الصهاريج، في وقتٍ متأخر من مساء الجمعة، فيما لم يتضح بعد ما إذا تسبب ذلك بسقوط قتلى أم لا.