كشف شروع قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية الزجرية في عين السبع، تفاصيل مثيرة، عند تعميق البحث مع المتورطين في العمارة المنهارة في مقاطعة سباتة بالدار البيضاء يوم الجمعة الفائت.

وأوردت يومية "أخبار اليوم" في عدد الخميس(11غشت)، أن صاحب العمارة، الذي يبلغ من العمر 62 عاما، أقر، بأن الموظف الجماعي الذي كان يعمل في قسم التصاميم في مقاطعة سباتة تلقى من طرفه رشاوى مجموعها 17 ألف درهم لتسهيل مأمورية حصوله على الرخصة الضرورية لتجديد الطابق الأول ولإضافة الطوابق الأخرى منذ عام 2009 تاريخ اقتنائه بمعية والدته التي توفيت لاحقا، للبناية التي كانت في بداية الأمر مجرد سكن من طبق أرضي وطابق واحد فوقه.