بديل ـ الرباط

أفرجت السلطات القضائية، مساء الاثنين 04 غشت، بمدينة القنيطرة عن ياسير أوروين، سكرتير أسبوعية "ما وراء الحدث"، بعد أن تابعته بتهمة "السكر العلني وإهانة موظف"، وهي التهمة التي ينفي وقوعها بحسب دفاعه أحمد راكيز.

وأشار راكيز في تصريح لموقع "بديل" إلى أن الجلسة الأولى لمحاكمة أروين المفرج عنه بكفالة 100 درهم، ستتم يوم 9 شتنبر المقبل.

وكان الصحفي ياسير أوروين قد اعتقل يوم الأحد 03 غشت، ونقل الموقع في حينه عن راكيز شهاة أسرة الصحفي بتعرض الأخير "للعنف" على يد رجل أمن، بعد أن تدخل الصحفي بصفته الحقوقية لثني رجل الأمن عن "الإعتداءط عن مواطن، وهي الرواية التي لم يتسن للموقع التأكد من صحتها لدى جهات رسمية.