بديل- عن سكاي نيوز عربي

أقر المرشح الرئاسي حمدين الصباحي بخسارته في المعركة الانتخابية بمصر، مشددا على أنه "يحترم خيار الشعب المصري".

وأضاف: "أقول للشعب المصري إنني أحترم خياره وأقر بخسارتي في الانتخابات (..)، خسرنا انتخابات لكننا كسبنا احترامنا لأنفسنا، لأننا لا نعطي للشعب ثقة مشروطة ولا نفرض عليه قرارا أو خيارا، ونتقبل إرادته ونحترم حكمته".

وتابع: "أفخر بحملتي التي قدمنا خلالها فرصة الاختيار للشعب، لقد خسرنا جولة لكننا على يقين بأننا سننتصر لأحلام الشعب في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية".

وأشار صباحي إلى أن حملته "وثقت انتهاكات وقعت خلال العملية الانتخابية"، قائلا: "تعرضنا للتضييق، وتم إخراج مندوبينا من لجانهم، وتمت عملية التصويت في ظل تأثير دعاية داخل اللجان (..)، وثقنا هذه الانتهاكات في بلاغات، ورغم كل ذلك فرض علينا يوم ثالث وهو ما رفضناه".

وتابع: "شهدنا في الانتخابات ما نعتبره مناخا ضارا بحرية الاختيار، لأنه لم تتوفر لهذه الانتخابات عوامل كافية للنزاهة أو الحياد من قبل أجهزة تنفيذية، ومن جانب وسائل إعلام اختارت طريق التعبئة بدل التوعية".

وأوضح صباحي أنه لن يقبل بأي منصب تنفيذي، مضيفا: "لن نكون شركاء في أي سلطة تنفيذية، لكننا شركاء في الوطن وسنؤدي واجبنا الوطني".