رفضت السلطات الولائية بمراكش لائحة حزب "الاستقلال" المقدمة بدائرة مراكش المدينة بسبب ضمها لأحد الأعضاء من ذوي السوابق العدلية.

وحسب ما ذكرته مصادر إعلامية فقد أمهلت ولاية مراكش خالد الفتاوي، وكيل لائحة الميزان بالمقاطعة المذكورة مهلة لتعديل لائحته من اجل منحه وصل القبول النهائي.

وذكرت نفس المصادر أن اللائحة التي تقدم بها الفتاوي، أثارت استياء وسط استقلاليي مراكش بسبب استبعادها لأسماء استقلالية بارزة وضمها لأسماء لا تربطهم أية صلة بالحزب.

وتعتبر هذه ثاني لائحة يتم رفضها لحزب الاستقلال بسبب وجود ذوي سوابق عدلية بعد، قرار والي ولاية جهة الغرب الشراردة بني احسن، ، القاضي برفض لائحة حزب "الاستقلال" بحجة ترأسها من طرف محمد تالموست المدان بأحكام نهائية في قضايا فساد قبل أن تلغي المحكمة الابتدائية بنفس المدينة هذا القرار.