بديل ـ الرباط

استنكرت ساكنة جماعة "اولاد جامع" الواقعة بولاية فاس بولمان ما أسمته "خروقات" و"تجاوزات" شيخ القبيلة، المتمثلة في ما وصفوه بتصرفات خارجة عن القانون، ولا تمت بصلة للتنظيمات والمقتضيات الدستورية، حسب تعبيرهم.

وحسب مصادر محلية فإن عون السلطة هذا يفرض "إتاوات" على أفراد الجماعة بمناسبة وبدون مناسبة، وفي كل وقت يريد فيه السكان الحصول على وثائقهم الإدارية، بما في ذلك شواهد السكنى وعقود الإزدياد.

وأضافت ذات المصادر أن الساكنة راسلت مجموعة من المسؤولين بشأن "خروقات" هذا الشيخ، بما في ذلك وزير الداخلية، ووالي جهة فاس بولمان، إضافة إلى مسؤولين إقليميين ومحليين، حيث طالبت (الساكنة) بترحيله عن جماعتهم ومعاقبته.

من جهة أخرى هددت الساكنة بتنظيم اعتصام مفتوح أمام وزارة الداخلية، في حالة ما إذا لم تتدخل الأخيرة وتعزل هذا العون من منصبه.