بديل ـ الرباط

توفي مواطن من أوطاط الحاج دوار العرجان، أمس الاثنين بمستشفى أحمد بن ادريس الميسوري، الذي نقل إليه في حالة استعجال نتيجة ارتفاع مفاجئ وخطير في درجة حرارة جسمه دون سابق إنذار.

وأضافت المصادر يومية "الأخبار" التي أوردت الخبر في عددها ليوم الأربعاء 12 نونبر، أن المتوفى قدم من دولة "كوت ديفوار" الإفريقية منذ ما يقارب الأسبوع، الشيء الذي جعل الشكوك تحوم حول أسباب وفاته، وما إذا كان الأمر يتعلق بفيروس "إيبولا".

هذا وتنتظر الساكنة نتائج التحليل الذي تجريه المصالح المعنية، متمنية أن تكون نتائج التحليل سلبية، خاصة مع الظروف المزرية لقطاع الصحة بالمنطقة.

وفي الموضوع ذاته، تحدث فاعل جمعوي لنفس اليومية عن أن المسؤولين مطالبون بالتحدث إلى الساكنة لطمأنتهم وإعلامهم بكل جديد في القضية.