بديل- الرباط

هدد شرطي بالانتحار، يوم الثلاثاء 3 يناير، أمام والي جهة الدار البيضاء خالد سفير وكذا والي أمن المدينة عبد اللطيف مؤدب. وبعض المسؤولين الأمنيين والترابيين بالمدينة

وأجهش الشرطي بالبكاء وهو يصرخ "أنا مظلوم"، وحاول بعض الأمنيين إبعاده في بادئ الأمر لكنه أصر على تبليغ شكواه للوالي الذي وقف يستمع إليه، قبل أن يقنع مسؤول أمني بمغادرة المكان.