بديل - صلاح الدين عابر

أوردت عدد من وسائل الإعلام العربية  و الأجنبية، خبر مفاده أن شرطة دبي قامت بإرجاع المدعو كلاوس أولف، ألماني الجنسية، وهو رئيس "منظمة عبدة الشيطان" غير القانونية إلى تركيا، حيث أفاد أنه قادم لإقامة بعض الطقوس مع أتباعه.

ونشرت مواقع التواصل الاجتماعي صوراً للمسافر أثناء وجوده في المطار، وتظهر الصور الثقوب منتشرة في الوجه والأذن، ويعلو الرأس قرنان أسفل الجلد، إضافة إلى امتلاء الوجه والشفاه والأذن بقطع معدنية.

وبحسب مصادر اعلامية عربية، أنه ثم اجراء اتصال مع مسؤول الميديا في شرطة دبي، و أكد للجهات الإعلامية أن الأمر ليس من اختصاص الشرطة، وأن المرجع المختص بتلك الأمور هو قسم الجنسية والإقامة، نافياً أن تكون لديه أي معلومات عن الموضوع.في حين لم يتسن التأكد من قسم الجنسية والإقامة في دبي المعني بالموضوع، لكون اليوم عطلة ولا دوام لقسم العلاقات العامة.

ويحمل هذا المسافر الغريب، بحسب ما بدا في الصور، ثقوباً عديدة في جسده، وقرنين في وجهه، ويبدو أن هذا ما دفع العديد من وسائل الإعلام إلى اعتباره مسؤولا عن منظمة "عبدة الشيطان".