احتج العشرات من المحسوبين على حزب "الإستقلال"، أمام مقر القناة الثانية بعين السبع الدار البيضاء، عشية الثلاثاء 2 يونيو، ضد عرض القناة في بث حي لسهرة جنيفر لوبيز، التي ظهرت شبه عارية في حفل افتتاح مهرجان موازين ليلة الجمعة 29 ماي.

وشارك في هذه الوقفة عدد من قياديي شبية حزب "الإستقلال" وبعض أعضاء لجنته الوطنية، بالإضافة إلى أعضاء "الكشفية الحسنية" التابعة للحزب.

وردد المتظاهرون شعارات ورفعوا لافتات منددين من خلالها بما أقدمت عليه القناة بعد نقلها لما أسموه ''العروض الإباحية" على القناة الثانية "دوزيم" التي وصفوها بقناة "العهر والفساد".

وأصر المحتجون في شعاراتهم على ضرورة إقالة المسؤولين عن القناة الذين وصفوهم "بفراعنة الإعلام''، ومحاكمتهم بعد هذا الفعل، مؤكدين رفضهم ''نقل القناة التي تمول من جيوب دافعي الضرائب، لهذه المشاهد الـمخلة بالحياء والآداب الإسلامية المغربية.
يشار إلى أنه قبل انطلاق هذه الوقفة، صرح الكاتب العام لشبيبة "الميزان"، عمر عباسي، لـ''بديل.أنفو''، أن عناصر الامن، أوقفت، بمدينة أزمور ست حافلات تقل أعضاء من "الشبيبة الإستقلالية"، كانت متوجهة نحو مدينة الدار البيضاء لتنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية، مضيفا أن العناصر منعت الحافلات من إكمال طريقها نحو الدار البيضاء حيت تنظم الوقفة".

وكانت "الشبيبة الإستقلالية" قد دعت إلى الإحتجاج أمام مقر القناة الثانية بالدار البيضاء، تحث شعار "لا لاستهداف قيم أمتنا"، بعد بث القناة لسهرة جينيفر لوبيز ظهرت خلالها بملابس فاضحة، وإيحاءات جنسية أثارت غضب المغاربة وخلفت ردود أفعال من مختلف الفئات.

شبيبة الاستقلال2

شبيبة الاستقلال1

الشبيبة الإستقلالية6

الشبيبة الإستقلالية4

الشبيبة الإستقلالية3