يبدو أن "الزين اللي فيك" لصاحبه نبيل عيوش، سيجر عليه حملة واسعة من الانتقادات، فبعد الشكاية التي قررت "الجمعية المغربية للدفاع عن المواطن”، وضعها لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش، قرر شبيبة حزب "الإستقلال تنظيم وقفة احتجاجية ضد هذا الفيلم والمطالبة بمنع عرضه في القاعات السينمائية.

الوقفة الاحتجاجية التي دعت إلبها "منظمة الشبيبة الاستقلالية"، ستنطلق من أمام البرلمان يوم الاثنين 25 ماي، بالرباط ابتداء من الساعة السادسة مساء، تحت شعار "ضد الأعمال التي تستهدف تخريب القيم الوطنية باسم الفن"

واستنكرت الشبيبة الغستقلالية في نداء لها، ما اعتبرته " استغلال البعض للفن، لتدمير الهوية الوطنية والنيل من القيم الإسلامية والأخلاقية للمجتمع المغربي".

وكان عيوش قد رد على حملة الانتقاد التي صاحبت فيلمه "الزين اللي فيك" الذي يناقش ظاهرة الدعارة في المغرب، على قناة "فرانس 24 '' معتبرا أن فيلمه يحكي الواقع المعاش في للمغرب وأنه نقل الحقيقة كما هي بكل صدق.