استغربت "اللجنة الوطنية لشبيبة العدالة والتنمية"، ما وصفتها بـ"محاولات البعض عرقلة مسار مشاورات تشكيل الحكومة، بما يكشف الحجاب عن مؤامرة ضد الإرادة الشعبية، التي تُوّجت دستورياً بتكليف ملكي لبن كيران بتشكيل الحكومة".

وأفاد الموقع الرسمي pjd.ma، أن بلاغا صدر بمناسبة انعقاد أشغال دروتها العادية، أمس بالرباط، أكد "على ضرورة احترام الشرعية الانتخابية والإرادة المؤسساتية والاحترام الكامل والمبدئي للمقتضيات الدستورية التي لا تحتمل تأويلا سوى أن الأمين العام للحزب المتصدر للانتخابات البرلمانية هو المفوض شعبيا والمكلف دستوريا بتشكيل الحكومة".

وأكد البلاغ على "أن أي ترويج لسيناريوهات سياسوية واهمة وتأويلات واهية للدستور، هو بمثابة تحليلات متهافتة يقود اعتمادها إلى انتكاسة حقيقية للديمقراطية بالبلاد، وانتهاك مفضوح للإرادة الواعية التي عبّر عنها المغاربة في الانتخابات التشريعية الأخيرة".