بديل ـ ياسر أروين

أسدل الستار عن المؤتمر الجهوي للشبيبة الإستقلالية لجهة طنجة تطوان يوم السبت المنصرم 8 نونبر، الذي نظم بالقصر البلدي بمدينة طنجة تحت شعار " نضال مستمر من اجل مغرب ديمقراطي تعادلي" .

واتهم الشباب الإستقلالي من خلال بيانهم الختامي، الحكومة المغربية ب" الفشل الذريع في التعاطي مع المسألة الشبابية خاصة بالجهة، والتي ضلت بعيدة كل البعد عن مضامين البرامج والسياسات العمومية".

كما سجل ذات البيان ما أسماه "انبطاح الحكومة"، أمام شروط المؤسسات الدولية والنوادي المالية المانحة، وتغليبها للموازنات المالية والماكرو اقتصادية، على السياسات الاجتماعية، وهيمنة الفهم الاقتصادي على مفهوم التنمية، كما جاء في نص البيان الختامي.

يذكر أن هذا المؤتمر الجهوي عرف مشاركة 1500 مؤتمر ومؤتمرة، يمثلون فروع المنظمة بالأقاليم السبعة لجهة طنجة تطوان، وترأسه الكاتب العام للمنظمة الإستقلالية عبد القادر الكيحل.