كشفت بيانات رسمية حديثة، صادرة عن الوزارة المنتدبة المكلفة بالماء، عن تراجع حاد في مخزون مياه السدود الرئيسية بالمغرب.

وبحسب ما أوردت يومية "المساء" في عدد الجمعة، فإن الحقينة بلغت إلى غاية الثامن من نونبر الجاري 6.6 مليارات متر مكعب، لتستقر بذلك في حدود 42.8 في المائة، مسجلة تراجعا ملحوظا مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية، حيث فاقت حقينة سدود المملكة 10.50 مليارات متر مكعب، بنسبة 67.6 في المائة، وهو ما يعني أن شبح العطش بات يهدد المغرب بشكل كبير.