بديل ـ الرباط

فاز مُرشح الأمين العام لحزب "الاستقلال"، حميد شباط، خالد الطرابلسي، قبل قليل، من مساء السبت 12 ابريل، برئاسة رابطة المحامين الاستقلاليين، بعد أن حصد 62 صوتا، مقابل 48 صوتا، لصالح مرشح "بلاهوادة" عبد الإله البوزيدي.

وعرف السباق نحو الرئاسة صراعا حادا، تجلى من خلال المشادات العديدة التي عرفتها القاعة في أكثر من مناسبة، إلى درجة دفعت رئيس المؤتمر عبد القادر الكيحل، إلى جعل الجلسة مُغلقة، بعد أن طلب من كل من ليس هو محامي مغادرة القاعة.

رغبة المرشحين في الوصول إلى رئاسة الرابطة، تجلت ايضا في رفضهما صيغة التوافق التي اقترحها رئيس المؤتمر، وحضيت بموافقة القاعة، قبل أن ينتقلوا إلى صيغة التصويت، فكانت الغلبة لخالد الطرابلسي، أحد أقرب المقربين لحميد شباط، والوارث لسر قضاياها الحساسة.

يشار إلى أن شباط قاب قوسين من السيطرة على جميع دواليب الحزب، بعد سيطرته على روابط المتصرفين والأطباء والصيادلة.. ولم يبق إلا رابطتي المهندسين والبياطرة.